آراء

  • من برأيك أفضل ممثل سوري شاب لعام 2017

    View Results

    جاري التحميل ... جاري التحميل ...

أخبار الصحف

» Maya Production تعلن عن نشاطها المستقبلي في بيروت!

دعا المخرج اللبناني أنور عيد الإعلام العربي واللبناني الى مؤتمر صحفي نظمه في بيروت للإعلان عن مشاريع “شركة Maya Production” في لبنان والعالم العربي، وحضر المؤتمر حشد إعلامي بالاضافة الى الفنان عبدالكريم حمدان (نجم آراب أيدول) الذي تواجد في بيروت لتصويره فيديو كليب من إخراج أنور عيد، وقدم عيد خلال المؤتمر لمحة عن نشاطه خلال مسيرته في الساحة الفنية العربي والإخراج على مدى ما يقارب 16 سنة. وعن نشاط الشركة التي اكملت الاربع سنوات.

فقد تأسست شركة Maya Production سنة 2012 في دبي، وانطلقت في تنفيذ إعلانات لصالح العديد من الشركات والمؤسسات ومنها إتصالات وموبايلي وعبداللطيف الجميل، وتويوتا ونيسان وغيرهم. بالاضافة الى تصويره وتنفيذه عدد كبير من الاعلانات الاجتماعية توجيهية. وكذلك عملت شركة Maya Production على تنفيذ فيديو كليبات لعدد كبير من الفنانين العرب.

وفي توجهها الجديد من خلال مقرها في دبي (الامارات العربية المتحدة)، تتولى الشركة إنتاج وإدارة أعمال فنانين ومطربين على مستوى العالم العربي، ومن بينهم الفنانين منال موسى، والتي سيكون لها إنطلاقة جديدة عبر الشركة. ومي حريري التي انتجت لها الشركة فيديو كليبين، وعبر الكريم حمدان حيث نفذ له أخيراً فيديو كليب، والدكتور عبدالرب ادريس ومحمد عبد الجبار والملحن علي بدر ومحمد الشاعري.

وأعلن المخرج أنور عيد عن أن شركة Maya Production ستعمل مستقبلاً على  تأسيس مقر جديد لها في لبنان، وستقوم من خلال على تنفيذ إنتاج برامج ودراما وسينما واعلانات وفيديو كليبات، ومن ضمن مخططات الشركة المستقبلية انتاج اعمال تلفزيونية ومسلسلها وحتى اعمال سينمائية.

 

وقائع المؤتمر

عرّف المخرج أنور عيد عن نفسه وانطلاقته في عالم الإخراج بعد دراسته في مصر وروسيا، لينطلق في عمله كمخرج ومنتج منفذ منذ العام 2000. وتحدث أنور عيد عن الانتاج الدرامي موضحاً أن شركات الإنتاج هي لصناعة الفن، فعندما يصنّع ويسوّق بشكل صحيح يصل، وان الشركات تعتمد في الترويج للأعلانات عبر وسائل التواصل الإجتماعي (السوشل ميديا).

وعن المشاريع ذكر عيد أن مشاريع الدراما اللبنانية أو المشتركة ستكون قيد الدراسة، فهو يهتم بأن ينطلق بالدراما من بلده لبنان، خصوصاً ان الدراما اللبنانية أثبتت وجودها، وان الشركة تقوم حالياً ببحث عن هذه المواضيع.

وكذلك لم يغب عن المؤتمر تأكيده لانتاجه للأعمال السينمائية التي تهم المشاهد العربي، وان السينما يجب أن تتطور، لان هناك جيل سينمائي جيد لا يجد فرصة للوصول، وان مشاريعاً تدرس.

وقدم فكرة عن أعماله الإعلانية والدعائية، حيث قدم العديد من الإعلانات والوثائقيات عن دول عربية، بالاضافة الى الفيديو كليبات التي شكّلت تقدماً للفنانين الذين تعاملوا معه بينهم الفنان الاردني عمر عبداللات الذي اظهره أخيراً بصورة مغايرة لصورته التقليدية.

 

وعن الفنانين المنتمين تحت لواء “Maya Production” على رأسهم الفلسطينية منال موسى التي على الرغم من جمال صوتها وحضورها لم تأخذ حقها كفنانة موهوبة، وانها ستكون ذات انطلاقة مميزة مع الشركة  من خلال أغنيات حضرت لها وستصور بعضها قريباً، بالاضافة الى توقيعهم أخيراً مع الفنان عبدالكريم حمدان الذي اطلق معه أخيراً أغنية “يا ويلي” التي صورت في بيروت وهي من كلمات و ألحان سليم عساف و توزيع عمر صباغ. وسيكون بينهما تعاونات مستقبلية.

واكد على إيمانه كشركة باصحاب المواهب الجميلة وثقته الكاملة بالفنانين الذين وقع معهم خصوصاً تلك المواهب التي لم تأخذ حقها في برامج الهواة.

التعليقات

comments

المزيد من قسم آخر الأخبار
المواضيع المترابطة
الأكثر قراءة