آراء

  • من برأيك أفضل ممثل شاب في لبنان ليفوز بجائزة "أفضل" الدولية

    View Results

    جاري التحميل ... جاري التحميل ...

أخبار الصحف

» رئيس “الموساد”: الفلسطينيون وليس “النووي الإيراني” يهددون أمننا

يرى رئيس “الموساد” الإسرائيلي تمير فردو، أن “الصراع مع الفلسطينيين، وليس النووي الإيراني، يشكل التهديد المركزي للأمن القومي الإسرائيلي”. وفي لقاء مع رجال أعمال كبار في “رمات هشارون”، استعرض رئيس الموساد المشاكل الأمنية الثلاث التي تواجه إسرائيل: السباق الإيراني نحو التسلح النووي، الصراع الفلسطيني والجهاد العالمي. وفي مسألة النووي الإيراني قال فردو إن “على إسرائيل بذل كل ما في وسعها لمنع إيران من تحقيق التسلح النووي”.

وقال مصدر شارك في اللقاء إن “فردو كرس غالبية حديثه للتغيير الذي أجراه في هيكلة الموساد وطرق إدارة جهاز الإستخبارات”. وفي ردّه على أسئلة المشاركين تطرق إلى المسائل الأمنية والسياسية، وقال إن “التهديد الكبير هو الموضوع الفلسطيني ثمّ التهديد الثاني من حيث الأهمية هو التهديد الإيراني”، مضيفاً: “يمكن لإيران أن تنتج سلاحاً نووياً في المستقبل، أو تحاول امتلاك قنبلة نووية، ولكنني لا أنصحكم بالمسارعة إلى الحصول على جواز سفر أجنبي.

وأضاف المصدر: “وقال أحد المشاركين إن تصريحات فردو أثارت الإنطباع بأنه ليس شريكاً في موقف رئيس الحكومة بشأن إلحاح المسألة الإيرانية، وأنه يعتقد بأن المسألة لا تشكل تهديداً ملموساً على إسرائيل ولا تهديداً وجودياً”.

واعتبر فردو سيطرة “داعش” على أجزاء من العراق “تشكل تهديداً لإسرائيل، وتشكل خطراً على استقرار نظام الملك عبدالله في الأردن”. وقال: “هذا تهديد يثير القلق بالنسبة لإسرائيل، فهم جاؤوا لكي يبقوا، إنهم يحيطون الجمهور مثل حركة شاس، لديهم أجهزة تعليم ورفاه، هذا تنظيم يؤيد القتل من أجل القتل فقط، وحماس لا تساوي شيئاً قياساً بهم”.

وبرأي فردو، فإنه “يمكن للجيش الأردني صدّ هجمات داعش من جهة العراق، لكن المشكلة أوسع من ذلك. وتتفق تصريحات فردو في الموضوع الإيراني مع ما قاله سابقوه، مئير دغان رئيس الموساد، ويوفال ديسكين رئيس الشاباك. فقد أكدا في عدة خطابات لهما في السنوات الأخيرة أن على إسرائيل العمل بسرعة لحل الصراع مع الفلسطينيين وأعربا عن معارضتهما لشن هجوم إسرائيلي على إيران.

التعليقات

comments

المزيد من قسم الإنتخابات البلدية-الاختيارية
المواضيع المترابطة
الأكثر قراءة